الرئيسية / أخبار / حركة جيش تحرير السودان:ما جري بمعسكر أردمتا جريمة بشعة لا تمر بلا عقاب

حركة جيش تحرير السودان:ما جري بمعسكر أردمتا جريمة بشعة لا تمر بلا عقاب

Sudan voices

حركة وجيش نحرير السودان

ما جري بمعسكر أردمتا جريمة بشعة يجب ألا تمر دون عقاب ومحاسبة مرتكبيها وكل من وقف خلفها

أقدم نظام الأبادة الجماعية عبر مليشياته القبلية بولاية غرب دارفور بإرتكاب مجزرة بشعة بحق المدنيين العزل بمعسكر أردمتا يوم الأربعاء الموافق ١٣ مارس ٢٠١٩م ، وقد سقط فيها ثلاثة شهداء وأكثر من خمسة جرحي ، وعمليات سلب ونهب وإتلاف للمتلكات الخاصة وترويع للمواطنين.
إن حركة/ جيش تحرير السودان تشجب وتدين هذه الجريمة البشعة بأشد عبارات الشجب والإدانة وتطالب بالقصاص من القتلة المجرمين ومحاسبة كل من وقف وراء هذه الجريمة النكراء.
نبعث بالتعازي للشعب السوداني عامة وأسر الشهداء خاصة ، ونسأل الله تعالي أن يتغمدهم بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته مع الصديقين والشهداء ، ويمن بالشفاء العاجل للجرحي والمصابين.

إن مواصلة الإنتفاضة والثورة علي النظام وتغييره وإسقاطه هو الطريق الأوحد لبناء دولة المواطنة المتساوية ووقف كافة الجرائم وحفظ ما تبقي من السودان.

محمد عبد الرحمن الناير
الناطق الرسمي باسم الحركة
١٥ مارس ٢٠١٩م

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*