الرئيسية / بيانات / حركة العدل و المساواة السودانية : تصريح صحفي

حركة العدل و المساواة السودانية : تصريح صحفي

Sudan voices

حركة العدل و المساواة السودانية

تصريح صحفي

أوردت قناة الجزيرة العربية في تقرير لها أمس السبت الثاني من فبراير 2019 أن قوات حفتر الليبية مدعومة بقوات من حركة العدل و المساواة السودانية تشن هجوما على قبيلة التبو في جنوب ليبيا بهدف إبادتها.
تنفي حركة العدل و المساواة السودانية نفياً قاطعاً هذه الإدعاءات و المزاعم الباطلة التي تستهدف النيل من الحركة و تشويه صورتها.
و تؤكد حركة العدل و المساواة السودانية أنها لا علاقة لها البتة بالصراع الليبي الليبي و هو شأن داخلي، و لا تقف أو تدعم أية جماعة من الجماعات في ليبيا بأي شكل من أشكال الدعم. و هذا الإدعاء يدحض نفسه بنفسه، حيث زعم حفتر نفسه من قبل، أن الحركة تدعم خصومها في الصراع الليبي مما يدل على ان الأطراف الليبية لا تعرف عدوها الحقيقي، و إنما تطلق اسم الحركة لكل صاحب بشرة داكنة يحمل السلاح و لو كان من سكان ليبيا الأصليين.
إن حركة العدل و المساواة السودانية التي قامت من اجل ارساء قيم العدالة و المساواة لا يمكن أن تتورط في حروب إبادة ضد أي جماعة أو شعب ، و لن تقاتل لهضم حقوق الآخرين مهما كانت الأسباب و المبررات، و تطالب أطراف الصراع في ليبيا و الاعلام تحري الدقة و عدم اطلاق التهم الجزاف التي لا تخدم الأمن و الاستقرار في ليبيا و هو أمر يهم أهل السودان جميعا و أهل غرب و شمال السودان بصورة خاصة لما لهم من مصالح حيوية مشتركة مع الشعب الليبى الشقيق.
هذا ما لزم توضيحه و السلام.

معتصم أحمد صالح
أمين الإعلام و الناطق الرسمي
٣ فبراير ٢٠١٩

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*