الرئيسية / أخبار / القاهرة : “السيسي”: مصر مستعدة لأي حرب في السماء والأرض

القاهرة : “السيسي”: مصر مستعدة لأي حرب في السماء والأرض

Sudan voices _  البوابة نيوز

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسى، إن الحسابات المصرية توضع لمواجهة أي تطورات على الأرض أو السماء، مشيرًا إلى أنه مجرد سقوط النظام الليبى تم وضع استراتيجية لتأمين الحدود مع ليبيا لمنع تهريب السلاح.
وأضاف السيسى، خلال المؤتمر الصحفى، أن التفاوض السابق في شهر يونيو من العام الماضى مستمر لأننا في حرب، مؤكدًا أن القادم يحتاج تضحيات وجهدًا كبيرًا.
كما أشار إلى حجم العنف والإرهاب، لافتًا إلى أن المعدل في انخفاض بفضل استراتيجية تضافر فيها كل القوى الاقتصادية والأمنية.
قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو يرنزي توافق معه أثناء المباحثات حول المبادرة المصرية لوقف إطلاق النار على غزة.

وهنأ السيسي إيطاليا على رئاستها للاتحاد الأوربي، مشيرًا إلى أن ذلك يمنحها دورا أكبر في المرحلة القادمة، حيث لفت إلى أهمية إيقاف نزيف الدم الفلسطيني في قطاع غزة.

وأشار الرئيس إلى أن المبادرة المصرية تتيح فرصة حقيقية للتهدئة بين الطرفين وإلى ضرورة استثمار الوقت الآن لإيقاف إطلاق النيران والتهدئة في قطاع غزة موضحًا أن فقدان الوقت في المرحلة الحالية أثناء حل الأزمة الفلسطينية سيؤدي إلى تفاقم الوضع.

وأوضح السيسي أنه تباحث مع رئيس الوزراء الإيطالي بخصوص الأوضاع في ليبيا، منوهًا بأن المجتمع الدولي عليه التزامات أخلاقية وأمنية تجاه الموقف في ليبيا، مبينًا أنه اتفق مع رئيس الوزراء الإيطالي على ضرورة إيجاد آلية للتصدي للإرهاب للعالم، معربًا عن تطلعه لدور إيطالي مهم في الاتحاد الأوربي.

من جانبه أكد رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو يرنزي على أهمية نظر منطقة المتوسط بشكل صحيح فإنها ستخسر للأمور والأحداث في المنطقة، مشيرًا إلى أن مصر وإيطاليا ترتبطان بتعاون تاريخي ويربطهما مصير مشترك وقدر واحد وإلى الدور الحاسم الذي تلعبه مصر لتحقيق الأستقرار والأمن في المنطقة.

وشدد يرنزي على دعم بلاده للمبادرة المصرية لوقف إطلاق النار وتحقيق التهدئة في قطاع غزة، لافتًا إلى أن البحر المتوسط لم يمنع مشكلة أزمة الهجرة غير الشرعية إلى إيطاليا وليبيا.

وبين يرنزي خلال لقاء السيسي بالقاهرة، إن بلاده تتقاسم مع مصر خطر زعزعة الاستقرار بسبب الأحداث غير المستقرة، مشيرًا إلى أن السيطرة على الخطر القادم من ليبيا لن تحدث إلا بالتعاون مع مصر.

وأعرب يرنزي عن اقتناع بلاده الكامل بأن التعاون مع مصر سيؤدي إلى قيادة المنطقة إلى أوضاع أكثر هدوء مؤكدًا على أن مسألة تدخل الناتو في ليبيا أصبحت جزء من التاريخ وأنه يهتم بالحاضر.

وقال يرنزي، إنه من المهم أن تطرح إيطاليا مسألة ليبيا في قمة حلف شمال الأطلسي القادمة، لافتًا إلى أن الوضع في ليبيا يحتاج إلى تدخل سريع وقوي لوضع حد للعنف الموجود هناك، مضيفًا: المبادرة المصري في رأينا هي الوحيدة القادرة على تحقيق الاستقرار في غزة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*