الرئيسية / أخبار / إتحاد طُلاب جبال النوبة بالجامعات و المعاهد العُليا المصرية يقيم تأبيناً في الذكرى الخامسة لشهيد الحركة الطلابية البيه كاشيمبا

إتحاد طُلاب جبال النوبة بالجامعات و المعاهد العُليا المصرية يقيم تأبيناً في الذكرى الخامسة لشهيد الحركة الطلابية البيه كاشيمبا

Sudan voices

القاهرة – رصد و متابعة : سمعان محجوب  

أقام إتحاد طلاب جبال النوبة بالجامعات و المعاهد العليا المصرية دورة الفقيد ( نيرون فيلب ) أمس الجمعة 2 مارس 2018م بحدائق العاشر من رمضان بالقاهرة تأبينا في الذكرى الخامسة لشهيد الحركة الطلابية البيه كاشيمبا .

و قد شهد التأبين حضور عدداً من قيادات الحركة الشعبية لتحرير السودان بمصر يتقدمهم الرفيق موسى كوة مكي ممثل الحركة الشعبية بالشرق الأوسط و الرفيق تاور ميرغني رئيس الحركة الشعبية مكتب مصر و الرفيق حبيب بشير الناطق الرسمي للحركة الشعبية مكتب مصر و الرفيق طالب حمدان استاذ التخطيط الاستراتيجي وبعض الكُتاب و الادباء والفنانين و الصحفيين و عدداً من القيادات و الكوادر الشبابية و الطلابية و روابط جبال النوبة و اتحادات الطلاب بالجامعات و اصدقاء الراحل و منظمات المجتمع المدني و بعض وسائل الاعلام بمصر .

أُفتتح البرنامج بتلاوة آيات من القرآن الكريم و الكتاب المقدس و بعدها وقف الحضور دقيقتان حدادٍ على روح الراحل المناضل كاشيمبا و على أرواح كل الشهداء و المناضلين الذين رحلوا .

و القى ممثل الطلاب بالجامعات و المعاهد العليا الرفيق الشاذلي آدم كلمة الترحاب مشيداً في كلمته بدور الاتحاد و مثمناً جهوده المبذولة في المضي قُدماً في مسيرة التغيير و التحرير .

و منها قُرأِت السيرة الذاتية للراحل قدمتها الطالبة امتنان تية لخصت فيها حياة الراحل و كل ما قام به من أعمالٍ جليلة و نضالات يشهد عنها التاريخ فمثل هؤلاء الابطال على حد قولها ( سيبقون فينا بنضالاتهم و افكارهم النيرة ) و ان كاشيمبا لم يمت بل سيظل فينا كما جاء شعار اليوم ( ستظل دوماً بيننا )
وُلِدَ الراحل كاشمبا بمنطقة تنقلي بأقليم جبال النوبة في الرابع و العشرين من ديسمبر عام 1986م و التحق بمدرسة تجملة و درسها فيها مرحلتي الاساس و الثانوي ثم التحق بجامعة جوبا كلية الموارد و الدراسات البيئية و كان للراحل دوراً قوياً في الانشطة النقابية و الاجتماعية و الثقافية و السياسية و عضواً نشطاً في عددٍ من الاتحادات منها تقلده منصب السكرتير الاجتماعي لرابطة طلاب جبال النوبة بجامعة جوبا 2009-2008م و السكرتير المالي لذات الرابطة في العام 2008-2009م اتحاد طلاب جامعة جوبا ( JUSU ) 2009-2010 و عضوية مجلس اتحاد طلاب جبال النوبة بالجامعات و المعاهد العليا السودانية و رئيس رابطة طلاب جبال النوبة بجامعة جوبا 2009-2012م وكما انتخب كاشمبا في العام 2009 ليصبح رئيساً لرابطة طلاب جبال النوبة بجامعة جوبا حتى العام 2012 . و قد كان الراحل عضواً بتجمع طلاب الحركة الشعبية لتحرير السودان ( SPLM-SL ) . و تقلد منصب المدير التنفيذي لمنظمة الجيل الجديد للثقافة و التراث حتى رحيله في الثاني من مارس عام 2013م بعاصمة دولة جنوب السودان جوبا .

و عن أصدقاء الراحل تحدث عبدالكريم بلة و شكر الحضور على تلبية الدعوة و اشاد بالاتحاد بتنظيم هذا التأبين و دوره في مخاطبة القضايا التي تهم الشعب و ناشد الجميع بضرورة الالتفاف حول الاتحاد .

و تخلل البرنامج عدد من الأغنيات الثورية و الحماسية قدمها الفنان رامبو أبرزها أغنية ( بطل النوبة يوسف كوة سّلم شعبه مسئولية سودان جديد ) تفاعل معها الحضور بالهتافات و التصفيق الحار و الرقص كما قدم أغنية ثورية أخرى حَيّا بها الجيش الشعبي لتحرير السودان .

و كان الآدباء و الكُتاب حاضرون بمؤلفاتهم التي رثوا بها و ترحموا فيها على روح الفقيد المناضل كاشمبا و من بينها قصيدة ( كاشمبا فتى الثورة الشهيد ) لكاتبها الرفيق روماني الاسطى و قد قام بتقديمها بين فقرات البرنامج و قصيدة أخرى للاستاذ احمد محمد دقيق و كان مسك ختام قصائد الرثاء قصيدة ( عَرِفتُك مناضلاً ) لشاعرها الرفيق جالو أوكاياما و اثّرت تلك القصائد في نفوس الحاضرين لما تحملها من صدق المعاني و المشاعر تجاه الراحل وقد جهش البعض بالبكاء حين بدأ الشعراء في نثر قصائدهم .

و تحدث الرفيق مرتضى ميسو بالانابة عن خريجي جبال النوبة و ناشد الحضور بضرورة تجاوز الامراض الذاتية على حد تعبيره و تسخير كل الجهود لتجاوز التحديات و اضاف ميسو يجب ان نوحد

الخطاب خاصة في القضايا المصيرية التي تتعلق بمصير شعبنا و ان نحتذي بأمثال كاشمبا الذي كان يحمل هموم الوطن و لا يلتفت الى تلك الانتماءات الضيقة . و كان يجسد تلك المعاني السامية في شخصه و يجب أن يكون سلوكنا كذلك .
و عن منظمات المجتمع المدني تحدث الرفيق مرقس توتو جابر و جاء في كلمته ان مسئولية التغيير تقع على عاتق الطلاب و لكن على المجتمع مساعدة الاتحاد و الوقوف بجابنه لتحقيق اهدافه المنشودة .
و القى الرفيق مرقس حسن رئيس رابطة أبناء المورو بجمهورية مصر العربية كلمة الراوبط الاسرية بمصر مترحماً على روح الفقيد . و نقل تحايا الاسر للاتحاد و اعرب عن اسفه لغياب عددٍ من الرؤساء لظروف خاصة و قال انهم سيبذلون كل الجهود من اجل تعضيد مسيرة الاتحاد و قال مرقس انه سيبذل كل ما عنده من اجل الاتحاد و تعهد بدعم الاتحاد شهرياً بمبلغ مالي يتسلمه السكرتير المالي نهاية كل شهر حتى نهاية الدورة الحالية للاتحاد .
و سرد الرفيق طالب حمدان استاذ التخطيط الاستراتيجي حياة الراحل في الفترة التي تعرف فيها عليه مُظهراً القيم و المبادئ التي كان يؤمن بها الفقيد و شدد على التمسك بالمبادئ و القيم و اضاف طالب ان القيم هي التي تبني المجتمعات و بدونها لا يمكن تحقيق أي شيء . و أوصى الطلاب على الاهتمام بالتدريب و التاهيل و قال ان الطلاب هم من يحددون مستقبل البلاد وان التغيير لن ياتي إلا عن طريق التدريب و التأهيل و تكثيف الاطلاع و البحث و امتلاك ادوات المعرفة و دراسة التاريخ .
الرفيق تاور ميرغني رئيس الحركة الشعبية بمصر شكر الاتحاد على الدعوة الكريمة التي قدمت له لحضور التأبين و قال انه يسعى جاهداً لتسخير كل الجهود من أجل تدريب و تأهيل الكادر و أضاف تاور أن الحركة الشعبية تفتح ابوابها لكل الراغبين في التأهيل و انها ستظل تهتم بالطلاب لان بهم تكتمل مسيرة التغيير .
و أرتدى الحاضرون ( تيشرتات ) بيضاء اللون طبعت على واجهتها الامامية صورة الفقيد و شعار البرنامج و الاتحاد و اسم الدورة .
و أختتم البرنامج بالادبيات و الأغنيات الثورية و منها ( شكراً جزيلاً يا وطن ) و أطفأ الحضور الشمعة الخامسة تخليداً لذكرى رحيل الفقيد البيه عبدالله كاشمبا .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*