الرئيسية / مقالات / توهان النظام في فوضى الكلام… او اجنحة البق الخفية

توهان النظام في فوضى الكلام… او اجنحة البق الخفية

Sudan voices

د. أمل الكردفاني 

▪قال مبارك الفاضل وهو المستوزر بالاستثمار ، قال ان الانهيار الاقتصادي (ربما) يكون بعمل استخباراتي لدولة جارة ، وفي ذات الصدد اوردت صفحة جهاز الامن والمخابرات الوطني في صفحتها على الفيس بوك تحذيرا من وجود عملة فئة الخمسين جنيها مزورة بناء على القبض على مهربين هربا عملة سودانية مزورة من مصر الى السودان ، وباجتماع التصريح الاول والتحذير الثاني تتضح الصورة التي يحاول النظام ايهامنا بها وهي ان مصر هي السبب في حدوث الانهيار الاقتصادي نتيجة عمل (ربما) يكون استخباراتيا ، ويبدو ان النظام الآن يحاول تعليق كل فشله في كل الاصعدة على عداء متوهم مع مصر ، وكأنما مصر سرقت العملات الصعبة من خزنة الدولة او اخفت اموال البترول او قامت بتهريب الذهب او اجازت التحلل من الفساد او آوت بن لادن او حاولت اغتيال رئيس دولة او فصلت الجنوب الغني بالنفط ومنحته لمجرد حركة متمردة ، …..الخ … لا يا سادة ..لا أيها النظام البائس الذي لا يعرف فيه وزير حتى سبب انهيار الاقتصاد القومي ، ويقول (ربما) .. نفس ربما التي قيلت عندما قصفت اسرائيل شرق السودان ومصنع اليرموك الحربي الايراني ، حين وجدت دولة بلا رادارات ولا مضادات جوية ولا استخبارات عسكرية وحين لم تعلم حكومة السودان بمن قصفها الا من الصحف الاسرائيلية ، فنحن دولة شبه دولة في الواقع ، نحن شبه دولة مفتوحة على البحري كساقي مومس ، المعلومة التي لدى الزبال فيها هي نفسها المعلومة التي لدى رئيسها ووزرائها وجهاز امنها.. نحن لا يحكمنا رجال دولة بل مغامرين من اشباه السياسيين انصاف المتعلمين وانصاف الجهلاء ، لا يزيدون الشعب الا خبالا ، قال المهدي (ربما) ، بالله عليكم ايمكن ان يتهم شخص مخابرات دولة كاملة بكلمة (ربما) ، هل تستطيع انت كفرد ان تتهم شخصا آخر بأدنى اتهام مستخدما كلمة (ربما) ، فأين استخباراتك واين جهاز امنك الذي خصصت له ثمانين في المائة من ميزانية الدولة .. اي ملايين الدولارات ، وأين قنصلياتك ، وأين حرس حدودك ، بل اين انت ايها الوزير ، انك في الواقع كالأطرش في الزفة ، لا لك في العير ولا في النفير (فنقطنا بسكاتك) افضل ، فصمت غير العارفين كنز ، وصمت العالمين كلام. يا سادة ، ان مصر ليست سبب انهيار اقتصادنا القومي ، نحن لدينا مشكلة حدودية مع مصر سببها محاولة اغتيال حسني مبارك وسببها الان دعم النظام للحركات الاسلامية المسلحة بليبيا وانفتاح حدودنا التي لم تغلق ابدا امام تدفق السلاح الى الدول المجاورة ، ان انهيارنا الاقتصادي ناتج عن الفساد ، فحتى لو قامت قطر او السعودية الان بمنح السودان عشرين مليارا من الدولارات فما سيصل منها لخزينة الدولة لن يتعدى مليون دولار (اذا كنا متفائلين) ان الاسلاميين شرهون جدا لأكل مال الحرام والفساد منذ تقلدهم للسلطة وحتى اليوم ، لماذا فشلت مئات المشاريع التي يتم اقتراض تمويل اجنبي لها؟ اليس بسبب الفساد والعمولات ولم يبق لنا من هذه المشاريع سوى اثقال كاهل المواطن بالديون والفوائد الربوية اضعافا مضاعفة؟؟؟ اين ذهبت مليارات البترول؟؟؟ هل ذهبت لدعم الثروة الحيوانية والسمكية؟؟؟ هل ذهبت لدعم الزراعة؟؟؟ هل ذهبت لدعم الصناعة؟؟؟ هل ذهبت لدعم التعليم؟؟؟ هل ذهبت لدعم الصحة؟؟؟ لا لم تذهب فأين اختفت سوى في كروش الاسلاميين ذات الامعاء المتورمة من اكل مال الحرام؟؟؟ والآن ؛ من يقوم بتهريب اطنان الذهب؟؟؟ هل هو بائع الفول؟؟؟ هل بائعات الشاي؟؟؟ هل بائعات الهوى؟؟؟ هل انا؟؟؟؟ هل بعانخي؟؟؟ فمن يقوم بتهريب الذهب ويفقر خزينة الدولة اذن؟؟؟ اليس الاسلاميين؟؟؟؟ من يقوم باستيراد الاف الاطنان من حاويات المخدرات؟؟؟ هل ترامب؟؟؟ هل الإله اباداماك؟؟؟؟ هل انصاف مدني؟؟؟؟ هل تور الجر؟؟؟؟ اليس هم الاسلاميون؟؟؟ من حاول اغتيال حسني مبارك وكما قال الترابي في حواره قاموا فوق هذا بقتل جميع من شاركو في العملية وقتل الشهود بل وقتل من قتلوا الشهود؟؟؟ (الحوار منشور على اليوتيوب لقناة العربية مع الترابي) ، اليس هم الاسلاميون؟؟؟ من الذي اعلن وصرخ (أمريكا روسيا قد دنا عذابها)؟؟؟ هل جدي الأكبر؟؟؟ هل فرح ود تكتوك؟؟؟ هل غردون باشا؟؟؟ هل حوا الطقطاقة؟؟؟ اليس كانوا هم الاسلاميون؟؟؟

يا قوم ان انهيارنا الاقتصادي ليس سببه مصر ولا اسرائيل ولا امريكا ، ان سبب انهيارنا هو حكم الاسلاميين بدءا من رئيس الدولة وحتى اصغر اسلامي انتهازي ومختلس ، على النظام ان يبحث عن شماعة أخرى يعلق فيها شماعته او فليكتفي بالصمت فالصمت يخفي السوءات والكلام يفضح الجهالات … وحسبنا الله في ما مضى وما هو آت …

amallaw@hotmail.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*