الرئيسية / أخبار / زينب كباشي “لسودانفويسس” المشاركة في انتخابات 2020 انقاذ للنظام مجانا

زينب كباشي “لسودانفويسس” المشاركة في انتخابات 2020 انقاذ للنظام مجانا

Sudan voices

الاستاذة زينب كباشي عيسي ابنة القيادي البجاوي الراحل رجل البر والاحسان .بيته كان مفتوحا للجميع لجميع الاثنيات المكونة لشرق السودان. واحد مؤسسي مؤتمر البجا المرحوم كباشي عيسي.

 وهي رئيس مؤتمر البجا التصحيحي ورئيس الجبهة الشعبية للتحرير والعدالة  .اختارت النضال المسلح مبكرا منذ انقلاب الانقاذ لم تهادن رفضت اتقاف الشرق واستمرت في نضالها ولم تخذل جماهير الشرق . اسست مع اخرين الجبهة الشعبية للتحرير والعدالة .

استاذة زينب نرحب بك في صحيفة سودانفويسسس  

حوار : يحي اندو

# شاركتم في مؤتمر الحركة الاستثنائي ماهي دوافعكم لهذه المشاركة؟

أولا  شكرا لكم في صحيفة سودانفويسس علي هذه المساحة.

وجهت لنا الدعوة من قبل الرفاق في الحركة الشعبية لحضور المؤتمر وقد وافقنا بالأجماع بعد اجتماع مصغر لقيادة تنظيمنا علي تلبية الدعوة،  لجملة اسباب  أولها اننا كقوي مهمشة في السودان نلتقي في كثيرمن الأطر الفكرية والبرامجية ونتفق علي أن مشكلة السودان مشكلة تتعلق بخلل في بنية الدولة السودانية منذ الاستقلال وما تلاها من مظالم علي اهل الهامش  واستمر تبادل الأدوار لذات الذهن وبنفس النمط  التفكيري مما خلق احتجاجات في مناطق الهامش علي هذا الظلم  ومع عنت وتسلط وعنف المركز. ولا يخفي عليكم ان مؤتمر البجا اول حركة مطلبية في تاريخ  السودان منذ عام1957م تنادي بحقوق الهامش وتم عدم الاستجابة بل تهميشها اكثر وانتهت باختيار الكفاح المسلح كحل أخير لمعالجة خلل الدولة البنيوي. ونحن والحركة تتقارب افكارنا لحد كبير وهم حليف استراتيجي راسخ وموثوق لأهل الشرق منذ ايام التجمع الوطني الديمقراطي .

# كيف كان تقييمكم للمؤتمر وهل تم بشكل ديمقراطي؟

المؤتمر في تقديري كان ناجح جدا وتم في أجواء ديمقراطية عالية وشفافة اتسمت بالوضوح والصراحة وفي جو ودي كبير وقد أتيحت لنا فرص النقاش وإبداء الآراء  وهي ثقة كبيرة ووعي عالي من قبل القائمين علي المؤتمر.

 # كيف وجدتي إنسان الجبال  وماهي انطباعاتك عن معاناتهم هناك؟

للأمانة إنسان جبال النوبة إنسان يتمتع بصفات كثيرة من كرم وعزة وشموخ وإباء وانتماء للأرض ورغم الضيق والحصار والمعاناة واثار الحرب  الكارثية  والمدمرة علي هذا الشعب وجدناهم في روح معنوية عالية وإيمان عميق بقضيتهم و قضايا المهمشين بشكل عام. وخاصة المرأة فهي تقوم بدور كبير في ظروف صعبة ومن منبركم هذا اسمحوا لنا ان نشيد بدورها البطولي اثناء الحرب وفي السلم وهي امراة جديرة بالاحترام .

# هل هناك رؤية لبرامج مشتركة او تعاون مع الحركة الشعبية شمال؟

 برنامج السودان الجديد مشروع كبير ويلبي طموحات اهل الهامش  وكل السودانيين ويخاطب القضايا الاساسية وهو ينادي بالعدالة والمواطنة والتنمية المتساوية وهيكلة اسس الحكم من جديد لكل الاقاليم .كما قلت لك سابقا أعلاه  نحن والحركة  الشعبية نلتقي في كثير من الرؤي والبرامج  وبالقطع سيكون هناك تنسيق وتعاون في المستقبل.

 # ماهي رؤيتكم المستقبلية للعمل المعارض في ظل التحديات الراهنة وموجة الغلاء المحتملة بعد الميزانية الجديدة؟

النظام الآن يعاني من  اثار سياساته الكارثية بعد ان استنفذ كل حيل بقاءه ولم يبقي له شيء ليقدمه بعد أن فرط في الارض وباعها  واخر صفقة ( جزيرة سواكن ) للمستعمر العثماني التركي فهي صفقة سرية لم تعلن عن تفاصيلها سوي كلام النظام الاستثمار والسياحة  وهذا كلام للتضليل والتدليس . الان النظام فقد بوصلته  وأصبح يتسول العالم طلبا للمال والحماية، وحول جيشه الي مرتزقة  من أجل المال. ومع ميزانية الجبايات والضرائب الأخيرة  ورفع الدعم كلياً وارتفاع الدولار الجمركي اعتقد ان الشعب سيموت من الجوع والمرض والفقر  حيث لا حلول في الأفق لهذا النظام،  وما علينا كقوي معارضة الا العمل  الموحد  لكل المعارضة بلا استثناء  لتفجير ثورة الكرامة والحرية والعيش الكريم وإنقاذ البلاد والعباد من هذا السرطان الخبيث الذي نهش جسد البلاد وجعلها علي حافة الموت الجماعي.

 # كيف ترون الدعوة الموجهة من البعض  للمشاركة في الانتخابات كاليه لإسقاط النظام؟

 اذا لم نتكلم الان عن جرائم النظام في الشرق والشمالية وجبال النوبة وجنوب النيل الازرق ودارفور. التي يعرفها  الجميع وموثقة واوردتها منظمات عالمية ومحايدة واستمر النظام في جرائمه  . نظام قتل ٢٠٠ شخص في داخل الخرطوم نهارا جهارا امام اجهزة الاعلام والسفارات ومنظمات الأمم المتحدة خرجوا هؤلاء  الشباب الابطال في سبتمبر في مظاهرات تهتف سلمية سلمية ،هل يمكن لهذا النظام ان يوفر بنية انتخابات نزيهة وشفافة ؟؟  نفس هذا النظام زور الانتخابات في انتخابات 2010 وبضمانات وحريات ومراقبة دولية اكبر. هذا غير المتطلبات الاخرى لقانون الانتخابات واجراءات تنفيذها  التي لن تتحقق مطلقا من قضاء عادل وحريات صحفية وفردية والغاء القوانين المقيدة للحريات كقانوني النظام العام والأمن الوطني  وحل المليشيات وقبلها إيقاف الحرب  وتحقيق  السلام. وفي تقديري الدعوة للانتخابات في ظل الراهن المهيأ والمكتمل الشروط للثورة هو كمن يعطي النظام ابرة منقذة للحياة ويعطيه عامين ونصف العام مجانا  للبقاء.

 # اخيرا ماهي رؤيتكم لمشاكل انسان الشرق  وهل لبي مؤتمر البجا  المشارك في الحكومة اشواق  واماني انسان الشرق التي ناضلتم من أجلها ؟

شرق السودان غني بالموارد فيه الموانئ وبه الثروات باطنا وظاهرا في الأرض من معادن وذهب وبترول وفوسفات وغيرها وثروة سمكية وسياحية جاذبة رغما عن ذلك إنسانه يموت بالسل والحمى النزفية والملاريا وتموت نساءه الحوامل جراء نقص الرعاية الصحية ويعيش معظم أهله تحت خط الفقر وتنهب ثروته ولا تصرف عليه . كان عدم مشاركتنا في اتفاق الشرق ورفضنا له لمعرفتنا بمآلات ما يحصل ووعينا بان الانقاذ تريد اتفاقات صورية تلحق بها البعض في قطارها المعطوب وسكتها الأحادية لذا إنحزنا الي اهلنا و مبادئنا وقناعاتنا التي ينشدها إنسان الشرق وسنواصل النضال سيرا علي درب الآباء المناضلين د. طه بلية والوالد كباشي عيسي ، واباءنا واخواننا من المناضلين الذين ما باعوا قضايا الشرق ، حتى نحقق لإنسان الشرق حقه في العيش الكريم والحياة الإنسانية من صحة وتعليم ومعيشة وتنمية حتى تؤول ثرواته له وسنظل نسعى لذلك ما حيينا واذا متنا فهناك اجيال سنواصل المسير.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*