الرئيسية / أخبار / رئيس الحركة الشعبية والقائد العام للجيش الشعبي ونواب رئيس هيئة الأركان العامة للعمليات والإمداد يشهدان تخريج دفعة متنوعة من وحدات الجيش الشعبي بالنيل الأزرق

رئيس الحركة الشعبية والقائد العام للجيش الشعبي ونواب رئيس هيئة الأركان العامة للعمليات والإمداد يشهدان تخريج دفعة متنوعة من وحدات الجيش الشعبي بالنيل الأزرق

Sudan voices

يوسف الهادي – النور محمد المناطق المحررة

شدد القائد مالك عقار رئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان القائد العام للجيش الشعبي لتحرير السودان على أهمية وحدة القوى السياسية السودانية في مواجهة النظام.

واكد على استعداد الحركة الشعبية للوصول لاتفاق إنساني وفق القانون الانساني الدولي وعدم السماح للخرطوم بالسيطرة على العملية الإنسانية وتوجيهها لتحقيق أهداف سياسية كما فعلت في دارفور، وقال إن الحرب الحالية حرب مفروضة علينا من النظام، والحركة الشعبية توصلت لاتفاق إطاري في يونيو 2011م وقعه نافع علي نافع ورفضه رأس النظام، وإن النظام غير جاد في حل الأزمة السياسية وكل مايعرضه على الاخرين هي وظائف لاعادة إنتاج النظام، وإن الجيش الشعبي في المنطقتين لن يبادر باي هجوم ولكن سيدافع عن نفسه في حالة أي إعتداء مثل ما حدث في منطقة الروم.

وادان رئيس الحركة الشعبية اغتيال النظام لأكثر من 70 من اللاجئين السودانيين في داخل دولة جنوب السودان .

جاء ذلك خلال حضوره حفل تخريج دفعة فنية متنوعة من وحدات الجيش الشعبي بالنيل الأزرق شملت وحدات من المدرعات والمهندسين والنقل والتوجيه السياسي والاستخبارات، حيث أكد ضرورة نبذ الجهوية والقبلية في صفوف الجيش الشعبي، كما أشاد الرئيس بانتصارات الجيش الشعبي في المنطقتين منوهاً بأهمية التدريب ورفع القدرات القتالية في حالتي السلم والحرب.

وتحدث رئيس الحركة الشعبية عن الوضع السياسي الراهن مستعرضاً أحدث المستجدات المحلية داخلياً كما وقدم تنويراً عن أبرز المتغيرات الدولية والاقليمية وإسهامات الحركة الشعبية وحراكها على كافة المستويات وجهودها لحل الأزمة السودانية.

وفي سياق ذي صلة وخلال كلمته أعرب اللواء أحمد العمدة بادي نائب رئيس هيئة الأركان العامة للعمليات عن ثقته وتفاؤله فيما يخص مستقبل السودان مؤكداً بالغ إطمئنانه ألا خوف على هذه المناطق وكذلك الأجزاء الأخرى من السودان

وقال إن القوات في الجبهة الثانية في النيل الأزرق تنشد السلام والطمأنينة بشكل حقيقي فهذا الأمر ليس مزحة، ونحن كبشر ننشد مستقبلاً مشرقاً لشعوبنا وليس الحروب مؤكداً أن قواتنا بقيادة القائد العام للجيش الشعبي ليست فقط على أهبة اليقظة والإستعداد لكافة الاحتمالات بل فعلياً خاضت تجارب حقيقية بهذا الصدد ما يؤكد جاهزيتها تحت أي ظرف.

ونقل اللواء أحمد العمدة تحيات نائب رئيس الحركة الشعبية والامين العام للمتخريجين.

هذا وقد حضر حفل التخريج نائب رئيس هيئة الأركان العامة للإمداد اللواء جوزيف تكة والعميد الجندي سليمان قائد المعهد الاستراتيجي للتدريب العسكري، وأي

ضا شرف الحضور العميد صديق المنسي الحاكم بالانابة لإقليم النيل الازرق والرفيق عبدالله ابراهيم (اوجلان) الأمين العام الحركة الشعبية في إقليم النيل الأزرق وعدد كبير من القادة التنفيذيين والسياسيين والعسكريين وقادة الإدارة الاهلية والشباب والنساء

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*