الرئيسية / أخبار / منع د /أمين مكي مدني من السفر للعلاج بالخارج وتعريضه للموت البطئ يؤكد عدم حدوث أي تحسن في سجل حقوق

منع د /أمين مكي مدني من السفر للعلاج بالخارج وتعريضه للموت البطئ يؤكد عدم حدوث أي تحسن في سجل حقوق

Sudan voices

هيئة محامي دارفور

منع جهاز الأمن الناشط الحقوقي د/أمين مكي مدني من السفر للقاهرة لإجراء عملية جراحية عاجلة لزراعة كلي بسبب تعطل الكلي وعدم إظهار الغسيل الكلوي لتحسن في حالته الصحية , الغرض من منع د/ أمين من السفر لتلقي العلاج العاجل تعريض حياته للخطر وتسبيب الموت البطئ , لقد تدهورت الحالة الصحية للدكتور أمين مكي نتيجة للإعتقال والمعاملة القاسية خلال فترة إعتقاله الأخيرة والتي إمتدت لما يقارب الأربعة أشهر وكان الإعتقال نتيجة لمشاركته وتوقيعه كمبادر ممثل للمجتمع المدني السوداني في نداء السودان , تم إنتخاب د أمين مكي مدني( 76 ) سنة رئيسا لمبادرة المجتمع المدني السوداني في يناير 2017 ورغم ظروفه الصحية ظل يمارس نشاطه الحقوقي في الدفاع عن الحقوق والحريات علي المستويين الوطني والدولي بصورة راتبة .

منع د/ أمين مكي من السفر للعلاج بالخارج لإجراء عملية زراعة كلي عاجلة ينهض دليلا كافيا لعدم حدوث أي تحسن في سجل حقوق الإنسان بالسودان ويظهر بجلاء بأن التسبيب الذي أورده رئيس الولايات المتحدة الأمريكية المنتهية ولايته ضمن حيثياته في قراره الأخير عن حقوق الإنسان بالسودان يفتقر إلي الدقة وسلامة التقدير .

تناشد هيئة محامي دارفور المنظمات والمؤسسات الحقوقية بممارسة الضغوط لإجبار النظام لرفع حظر د/أمين مكي مدني من السفر لخارج السودان وتسليمه جواز سفره والسماح له بالسفر إلي الخارج حيثما يشاء .

 

هيئة محامي دارفور

14/1/2017

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*