الرئيسية / أخبار / مطالبات بدراسة تاثيرات سد النهضة علي السودان ودعوات للاهتمام بحوض النيل

مطالبات بدراسة تاثيرات سد النهضة علي السودان ودعوات للاهتمام بحوض النيل

Sudan voices

في احتفالية تكريم خبير المياه ووزير الري الاسبق المهندس يحي عبد المجيد

مطالبات بدراسة تاثيرات سد النهضة علي السودان ودعوات للاهتمام بحوض النيل

الخرطوم:حسين سعد

شددت احتفالية تكريم خبير المياه ووزير الري الاسبق المهندس يحي عبد المجيد علي ضرورة اعادة تشغيل الخزانات والسدود بالسودان حال تدشين سد النهضة الذي سيقود الي تغييرات عديدة في حركة المياه وطالب المختصون من الخبراء بفتح الباب للتعاون والتنسيق في حوض النيل الذي يضم عشرة دول،واكتظت القاعة نادي المهندسين  بالعمارات امس بالحضور الغفير من المهندسيين والمهتمين والمزارعين واسرة المحتفي به،وشكلت الاحتفالية التي نسقت لها طيبة برس للاعلام تواصل فريد لاجيال مختلفة في الهندسة،أدار جلسة الاحتفالية المهندس شرف الدين بانقا بينما كان اول المعقبين الاستاذ محجوب محمد صالح والسفير عمر بريدو،وطاف يحي في محاضرته التي جاءت بعنوان(تجربتي المهنية  في المياه والري)بالمحطات التي مضاها طوال تاريخه المهني داخل وخارج السودان وحكي يحي عن ذكرياته وأهم محطات حياته المهنية مشيرا في سياق تلك المحاضرة الي أن منظومة الري في السودان مقبلة علي  تحولات هامة عقب افتتاح سد النهضة وشدد علي ضرورة اعادة تشغيل السدود والخزانات بالسودان حتي تكون جاهزة لعمليات افتتاح السد  التي ستكون به مفيضات طارئة  وشدد علي ضرورة تدارك ذلك مبكرا،ودعا خبير المياه الي اهمية التنسيق في حوض النيل وقال ان الاعوام المقبلة وتزايد السكان قد يعقد الاوضاع مستقبلا وتابع(يجب ان يستمع السياسيين لاصوات العلماء)وقال المهندس يحي عبد المجيد وهو شخصية وطنية معروفة في المجال الهندسي والتنموي والسياسي ، تولى مناصب متعددة وهامة منها تقلده وزارة الري في وقت سابق  أسهم من خلالها في بناء صرح بلادنا في عدد من المشروعات التنموية قال انه (مدين) لهذه البلد واوضح ان نجاحاته العملية تمت علي ايادي عديدة منها لاباء داخل وخارج السودان من الاجيال التي سبقته وتابع(انه يعجز عن القياد برد هذا التكريم والذين يقفون خلفه) وقال يحي ان حياته المهنية طويلة مشيرا الي نشاته في مدينة بورتسودان التي كان يعمل فيها والده وسرد المحتفي به حادثة تغيير اسمه من سيف اليزل الي يحي واوضح انه ظل يتعرض لضرب من قبل استاذ اللغة العربية بالمدرسة الاميرية ببورتسودان بسبب انه يكتب بيده اليسري حيث طالبه الاستاذ بان يتعلم الكتابة باليد اليمني،ولفت خبير المياه الي ان لا يعرف السباحة اطلاقة وانه كان (يجلبغ) في البحر في بورتسودان محطات يحي المدرسية تناولت فترته بامدرمان وتابع(هذه الفترة كانت حافلة بالحكاوي وبعد انتهاء الدوام المدرسي كنا نذهب لاكل الحنبك من الاشجار) وتناول عبد المجيد فترة كلية غردون وتجنيدهم للجبهة المعادية للاستعمار في السنة الاخيرة بعطبرة وقال يحي ان اول يشاهد فيها الكراكة كانت في الكيلو (77) بود النو بمشروع الجزيرة والمناقل وحكي فترة عمله في الحاج وسفره الي انجلترا ثم تحدث عن فترة اهتمامته الموسيقية خاصة عندما كان يعزف علي الة العود،وتناول يحي في حديثه عدد من اصدقائه وعندما جاء الحديث عن الشهيد عبد الخالق محجوب توقف يحي عن الحديث لفترة ليست بالقليلة قبل ان يصف عبد الخالق كان يختلف عن ابناء جيله وانه كان انيقا في شكله ومظهره وملبسه وانه لايتحدث كبيرا بل كان مستمعا جيدا وحاد الذكاء،من جهته قال عميد الصحفيين السودانيين محجوب صالح هذه مناسبة عظيمة وسنة حميدة  يجب ان تستمر لتكريم الافذاذ من ابناء وبنات شعبنا واضاف :استمعت الي محاضرة يحي وهي سياحة لمسيرة رجل مهني امتدت قرابة القرن منح من خلالها حياته كلها لمهنته ولبلاده ظل في موقف وطن ثابت واوضح صالح انه صديق ليحي وزامله في كلية غردون لصداقة استمرت لااكثر من (70) عاما تواصلت حتي يوم الناس هذا واتفق صالح مع التحذيرات التي اطلقها يحي والخاصة بدول حوض النيل وسد النهضة وشدد علي ضرورة فتح الباب للتعاون والتنسيق في حوض النيل الذي يضم عشرة دول واشار محجوب الي وجود تحدي وصفه بالكبير في قضية سد النهضة وقال ان اثيوبيا من حقها بناء السد لكن شريطة ان لا يضر بمصالح الاخرين وذكر ان مل البحيرة يبلغ (70) مليار متر مكعب من المياه وايد صالح عبد المجيد مطالبا باعادة تغيير اسلوب تشغيل الخزانات بينما تلا كلمة اللجنة المنظمة في الفعالية التي قدمها الاعلامي طارق كبلو المهندس عوض الكريم محمد احمد واصفا سيرة يحي بالعطرة واضاف ان يحي ترقي في الخدمة المدنية حتي بلغ قمة الهرم الوظيفي وقال ان اسهامات عبد المجيد شكلت (عصب) اقتصاد السودان ومعاش الناس فضلا عن اسهامات العلمية في المؤتمرات والورش المختصة وكتابة الاوراق وقال عوض الكريم ان المهندسيين ينتظرهم  اعمال كبيرة ومهام شاقة خاصة بالتنمية مشيرا الي ان اهداف الالفية البالغة (17) هدف منها (13) هدف تقع علي عاتق المهندسين وشدد علي ضرورة محاربة الفساد الذي اعتبره بانه أرهق اقتصادنا الوطني.

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*