الرئيسية / أخبار / من مسقط البطل علي عبد اللطيف الحركة الشعبية تجدد إلتزامها بتأسيس دولة المواطنة بلا تمييز وتراهن علي الشعب

من مسقط البطل علي عبد اللطيف الحركة الشعبية تجدد إلتزامها بتأسيس دولة المواطنة بلا تمييز وتراهن علي الشعب

Sudan voices

 

ليما : نصر الدين كوه – موسي جون

أكدت الحركة الشعبية لتحرير السودان عزمها وقدرتها علي هزيمة مليشيات نظام البشيرخلال الصيف الحالي وحماية المواطنين في المنطقتين،وقالت الحركة أن نظام الخرطوم يخطط لشن عمليات عسكرية مصحوبة بقصف جوي وإرضي في عدة محاور بولاية جنوب كردفان،وفقاً لمصادرها فأن الجيش الشعبي يرصد وبدقة تحركات هذه القوات.

وقال سكرتير التنمية الأجتماعية بأقليم جبال النوبة / جنوب كردفان مهنا بشير كالو لدي مخاطبته مواطني منطقة ليما ( مسقط رأس البطل علي عبد اللطيف)، أن الحركة الشعبية وفي أخر جولة للتفاوض قدمت تنازلات كبيرة نزولاً لرغبة وآمال وتطلعات الشعب السوداني في سلام عادل ومستدام،الا أن النظام فضل الحلول العسكرية وواصل أستهداف للمدنيين عن طريق القصف الجوي والارضي، وذاد” البشير حشد قواته الان لمهاجمة قري ومدن الأقليم في سلسلة جديدة من جرائم الإبادة،وأضاف كالو” نظام الخرطوم إستخدام خلال الثلاثة سنوات الماضية أسلحة محرمة دولياً ضد المدنيين وأن المنظمات الدولية المعنية بالامر وصلت المنطقة ووثقت لهذه الانتهاكات، ودعا كالو مواطني ليما لإقامة علاقات جيدة وأستراتيجية مع جيرانهم من المسيرية وبقية الاثنيات، واستعرض خطط وبرامج الحركة الشعبية ورؤيتها لبناء مجتمع متصالح ومتسامح يعترف بالاخرين وحقهم في أن يكونوا آخرين.

من جهته قال الناطق الرسمي باسم أقليم جبال النوبة / جنوب كردفان جاتّيقو أموجا دلمان أن نظام البشير علي وشك الإنهيار ولا تستطيع الصمود طويلاً أمام التحديات والعقبات التي يواجها،وأضاف دلمان” النظام يعاني من تدهور أقتصادي مريب وعزلة دولية وأقليمية غير مسبوقة وإنهزام داخلي ويفتقد الحلول وعوامل البقاء،وأن قواته المسلحة تعاني هي الاخري من عزوف الشباب وغياب الخبرات وإنعدام الروح المعنوية وتفشي القبلية، وأن عقيدتها العسكرية لا تساعدها علي التجنيد، الامر الذي يجعلها تعتمد علي المرتزقة الأجانب ومليشيات “حميدتي” ، وأكد دلمان أن هذه المليشيات إرهقت وتلقت هزائم وخسائر بشرية ومادية كبيرة نتيجة لمشاركتها في محاربة عصابات التهريب طوال فترة الخريف،وأن أستخدامها في الصيف الحالي لا يحقق اي نتائج عسكرية علي الارض، بل بالعكس يعتبر مكسب جيد ،ومورال جديد للجيش الشعبي الذي حتماً سيتحصل علي ما يريد من مؤن وأسلحة ومعدات عسكرية، ودعا دلمان كافة القوي السياسية الراغبة في التغيير وجماهير الشعب السوداني لتنظيم إنتفاضة شعبية، يسبقها عصيان مدني طويل الإجل يضعف من قدرات النظام الاقتصادية ويذيد من عزلته الاقليمية والدولية، وجدد دلمان التزام الحركة الشعبية بتأسيس دولة المواطنة بلا تمييز ريثما يتم إسقاط النظام،وسخر دلمان من تصريحات منسوبة للبشير، وقال أن الجيش الشعبي لتحرير السودان وجد ليبقي وينتصر ويزدهر،وأن مجرد الحديث عنه في الوقت الحالي يعتبر من ” المحرمات” وأن الجيش الشعبي سيبقي لحين إزالة دولة الإحادية الثقافية والتطرف الديني، وبناء دولة المؤسسات وعلي أسس جديدة.

وأكد محافظ مقاطعة كادوقلي موسي كجو نقتو جاهزية المقاطعة بكل مكوناتها لمواجهة اي عدوان محتمل، وقال كجو أن سياسته ستقوم علي مبدأ التعامل بالمثل وأضاف” اذا رسلت لينا كادوقلي حجر سنمدها بصخرة ” في اشارة منه الي القصف الأرضي الذي تعرضت له مناطق سيطرة الحركة الشعبية العام الماضي.

الي ذلك قال محافظ مقاطعة توبو ( البرام) حزقيال كوكو تالودي أن مقاطعته وضعت كافة الترتيبات لمواجهة الصيف الحالي، ووجه الجيش الشعبي بتسهيل وتأمين تحركات الرحل ومواشيهم.

ودعا مسئول ملف التعايش السلمي بالاقليم تية توتو جامبو المواطنين الي تعزيز فرص السلام الاجتماعي والتمسك بالاعراف والأحلاف القديمة لخلق مجتمع متسامح ومتماسك يحافظ علي السلم الاجتماعي من خلال الأدارة الجيدة للتنوع.

وأقامت الحركة الشعبية ندوات جماهيرية ولقاءات نوعية بكل من كرنقو / أبو سنون / ليما / الريكة / فرندلا ، وقفت خلالها علي استعدادات الجيش الشعبي والمواطنين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*