الرئيسية / أخبار / مزارعو الجزيرة..التحضيرات للموسم الشتوي مكلفة والاستعدادت ضعيفة

مزارعو الجزيرة..التحضيرات للموسم الشتوي مكلفة والاستعدادت ضعيفة

Sudan voices

الجزيرة:حسين سعد

كشف مزارعو مشروع الجزيرة والمناقل عن صعوبات وتحديات كبيرة تجابه زراعة محصول القمح في الموسم الشتوي المقبل واكدوا في ذات الوقت ارتفاع قيمة تحضير الارض والتمويل والتقاوي لزراعة المحصول وحذروا من الافات الزراعية،وضعف عمليات التامين علي المخاطر الزراعية وتأخير صرفها وسدادها واشتكوا من ظاهرة العطش التي ضربت اقسام واسعة من المشروع في العروة الصيفية الحالية التي ترتفع قيمة تكاليف حصادها بشكل ملحوظ ،وقال مزارعون بالقسم الشمالي والجنوبي والغربي في حديثهم مع الايام امس ان التحضيرات علي الارض لزراعة القمح ضعيفة فضلا عن غياب عمليات الصيانة والتاهيل للترع والقنوات والمصارف التي اغلقتها الاطماء والحشائش في غياب واهمال تام من الجهات المختصة واشار المزارعون الي ان قيمة جوال السماد تبلغ نحو(300) جنيه في وقت تحتاج فيه مساحة اربعة أفدنة حوالي خمس جوالات سماد ويقول المزارع اسماعيل علي ان قيمة فتح ابوستة مابين (70الي 80) جنيه وان قيمة الدسك للفدان تبلغ (130) جنيها حيثت بلغ مساحةاربعة افدنة مبلغ (520) جنيها وفي مكتب قوز الرهيد قسم الهدي ري سرحان ال المزارع مكي سعيد في حديثه مع الايام امس ان الزراعة مكلفة وغير مجدية ولا بديل لهم غيرها وتابع(ماذا نفعل لسد احتياجاتنا في لقمة العيش لانعرف ) واوضح ان غالبية المزارعين (دنقدوا) اراضيهم ونزحوا الي الخرطوم للعمل في اعمال هامشية لتوفير الصحة والتعليم بينما هاجر البعض الي خارج السودان وقال مكي انه تعرض الي مخاطر زراعية العام الماضي وتم تحديد الماحات المتضررة والبالغة نحو اثنين فدان بالرغم من ان المساحة المتضررة كانت اكثر من ذلك ولفت الي انه لم يستلم قيمة تعويضه المادي لخسارته من قبل شركة التامين المعنية حتي اليوم وتابع(لم  استلم ولاقرش) وحول عمليات الحصاد لمحصول الذرة في العروة الصيفية اشار المزارعون الي ارتفاع تكاليف عمليات الحصاد والقطع للمحصول الي جانب ضريبة مياه ري المحصولات الزراعية والجوالات الفارغة،وفي سبتمبر الماضي توقعت وزارة الزراعة والغابات ارتفاع إنتاجية الفدان إلى 25 طناً خلال الموسم الحالي. وأكدت استعداداتها للموسم الشتوي بكافة مواقع الإنتاج بالمشاريع الزراعية بالشمالية ونهر النيل والنيل الأبيض والجزيرة، وشرعت في تأهيلها للدخول في دائرة الإنتاج، وقال وزير الزراعة والغابات إبراهيم الدخيري، في تصريح لوكالة السودان الرسمية للأنباء، توقيع اتفاق بين المشروع القومي للقمح وشركة زادنا، للمشاركة في تأهيل المشاريع لتكون جاهزة للإنتاج في شهر نوفمبر المقبل،وأكد بدء العمل في مشروع الجزيرة بعمليات تعفير البذور، وهي كافية لزراعة 500 ألف فدان بالجزيرة، بجانب المشاريع الأخرى، وأن عمليات العفير مستمرة بتلك المشاريع حتى تكتمل المساحة المستهدفة بالمشاريع وهي مليون فدان،وتوقع أن يكون الموسم الحالي أفضل من الموسم السابق للتجهيز المبكر الذي سيرفع إنتاجية الفدان إلى 25 طناً للفدان

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*