الرئيسية / أخبار / الجيش الشعبي شمال ” تخريج دفعة جديدة من الدفعة 6 لكلية الضباط ( شاهد الصور )

الجيش الشعبي شمال ” تخريج دفعة جديدة من الدفعة 6 لكلية الضباط ( شاهد الصور )

Sudab voices

رئيس هيئة أركان الجيش الشعبي لدي تخريجه لضباط الدفعة -6- لكلية الضباط ” سنواصل الكفاح من أجل تحقيق أهدافنا”

اللواء جقود مكوار : وقف إطلاق النار الذي أعلنه البشير مجرد خدعة

الصادق محمد آدم

حيا اللواء جقود مكوار مرادة رئيس هيئة الأركان العامة للجيش الشعبي –شمال صمود المدنيين في المناطق الواقعة تحت سيطرة الحركة الشعبية برغم القصف الجوى والمدفعي والهجمات البرية لقوات النظام والحصار الذي إمتد لمدة خمسة أعوام، وقال في حفل تخريج الدفعة السادسة لضباط الكلية الحربية بالجيش الشعبي دفعة “نيران كثيفة” يوم 14 يوليو، إن النظام سخر كل آليات وميزانيات الدولة ومواردها من أجل قمع أصواتكم وأصوات الشعب السوداني في كل البلاد ودفع بكل الموارد البشرية والمادية ولمدة خمسة أعوام متتاليات من أجل القضاء عليكم وإسكاتكم ليتربع في عرش الدكتاتورية والإستبداد، ولكنه حقق فشلاً ذريعاً وهزم هزيمة نكراء وحصد السراب ودهور البلاد.

وأشاد مكوار بصمود وتضحيات الجيش الشعبي التي قدمها في صده لهجمات الصيف المنصرم في النيل الأزرق وجبال النوبة /جنوب كردفان وقال لقد تصدينا وأفشلنا صيف النظام الحاسم للمرة الخامسة وكبدنا قواته ومليشياته خسائر كبيرة في الأرواح والمعددات دمرنا الكثير من قدارت النظام العسكرية وتذودنا منهم وقد رايتم كيف إستولت قواتنا هذا الصيف علي مدافع ومعدات وأليات بينها راجمة (40) ماسورة، وأضاف قائلا لقد أخذنا نصيبنا من التسليح والمعدات كاملة فشكرا لهذا الدعم السخي وأضاف خرجنا أكثر تماسكاً وقوة.

وبارك الدفعة المتخرجة من الضباط البالغ عدد (445) ضباط برتب مختلفة من رتبة ملازم الي رائد، وثمن إنضباطها وإلتزامها بالتدريب المتقدم والكورسات المتعددة التي تلقتها خلال المدة التي تجاوزت الستة أشهر، وقال لهم لقد إطلعت على تقارير إدائكم مبرووك ليكم فأنتم دفعة متميزة وفريدة،وحيا أيضاً الضباط المترقيين الجدد في جبهات القتال.

ومن جهة آخرى أكد مكوار بأن إعلان وقف إطلاق النار الذي أعلنه البشير مجرد خدعة يستغلها من أجل إعادة الترتيب وتنظيم قواته من أجل معاودة هجماته في الصيف القادم، ولكنه إستدرك قائلاً أي إعلان لوقف إطلاق النار يجب أن يترجم الي خطوات حثيثة وتتم عبر مفاوضات بين الطرفين يشكل فيها لجان من الطرفين والإتحاد الإفريقي للمراقبة والإشراف علي عملية وقف العدائيات لتخرج من كونها مجرد إعلان الي عملية حقيقية تمتع بمداقية وجدية.

وجدد موقف الحركة الشعبية بخصوص إطلاق سراح (22) أسير والعمال المدنيين وفق مبادرة السائحون عبر الصليب الأحمر الدولي ومن دولة ثانية، وقال نحن مستعدون وقد جهزنا كل شي من أجل أن يصل الأسرى الي زويهم في شهر رمضان المنصرم ولكن النظام هو من قام بعرقلة إكمال العملية، وقال من المؤسف إنهم عادوا إلينا بعد أن ودعونا وكانوا في إستعداد لمقابلة زويهم.

وإختتم اللواء جقود مكوار حديثه قائلاً نحن ألينا على أنفسنا لمواصلة الكفاح من أجل تحقيق أهدافنا ونحن جاهزون لصد هجمات قوات النظام وكذلك جاهزون وملتزمون بالعملية السلمية من أجل البحث عن حلول لمشاكل البلاد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*