الرئيسية / أخبار / الولايات المتحدة تقول إنها نشرت قوات لحماية سفارتها بجوبا

الولايات المتحدة تقول إنها نشرت قوات لحماية سفارتها بجوبا

Sudan voices

 

جوبا 

نفت حكومة الولايات المتحدة الأمريكية شائعات بأنها أرسلت قوات إلى جنوب السودان لأغراض عدوانية، قائلة إنها تحتاج لعدد عدد بسيط من القوات لحماية سفارتها وليس لغرض الهجوم.

وفقاً لبيان صادر عن السفارة الأمريكية في جوبا”إن الولايات المتحدة تريد طمأنة الشعب وحكومة جنوب السودان أننا لا نخطط، ولن نخطط لاستهداف أي حكومة أو القادة العسكريين. ولن نجلب معدات عسكرية خاصة بهدف زعزعة استقرار جنوب السودان. أي إشارة إلى أن الولايات المتحدة قد فعلت ذلك أو سوف تفعل ذلك غير صحيحة ولا أساس لها، وليست في مصلحة السلام في جنوب السودان،”.

وأضاف البيان أن “الولايات المتحدة ليس لديها خطة لعمل هجومي في البلاد”.

 

وقالت السفارة الامريكية إنها نشرت وحدة صغيرة من أفراد القوات الأمريكية في جوبا لفتح السفارة يوم 12 يوليو ومساعدة السفارة في تعزيز أمنها مؤقتاً لضمان إجلاء الموظفين غير الأساسيين.

 

وأوضحت السفارة أن القوات الأمريكية الإضافية في جوبا وتلك التي تم إرسالها إلى الدول المجاورة مهمتها حماية السفارة والمواطنين الأميركيين الذين يغادرون جنوب السودان بسبب الصراع.

 

وأشار البيان أيضاً إلى أنه من المتوقع أن يشهد مواطني جوبا تناوب القوات الأمريكية خلال الأسبوع الممتد من الثامن عشر من يوليو وأن هذا التناوب للقوات هو استبدال وليس تعزيز لعدد العسكريين.

 

كانت الولايات المتحدة الأمريكية قد أجلت المئات من مواطنيها وبعض موظفيها في سفارتها بجوبا لكن السفارة تقول إنها لا تزال مفتوحة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*