الرئيسية / أخبار / رابطة ابناء دارفور بنيوريورك تطالب الامم المتحدة بفتح تحقيق حول مجزرة أزرني وتقديم الجناة للمحاكمة

رابطة ابناء دارفور بنيوريورك تطالب الامم المتحدة بفتح تحقيق حول مجزرة أزرني وتقديم الجناة للمحاكمة

Sudan voices

صوت الهامش :

نيويورك 26 مايو 2016 – طالبت رابطة أبناء دارفور بنيويورك الامم المتحدة بفتح تحقيق شامل حول مجزرة أزرني وتقديم المسؤولين عنها للمحاكمة .
‎وقالت الرابطة في بيان لها تلقته ( صوت الهامش ) إنها تدين وتستنكر المجزرة التي إرتكبتها المليشيات الموالية لعمر البشير ، وتحمل النظام الحاكم المسؤولية الكاملة عن مجزرة أزرني وتعتبرها غير أخلاقية ضد المدنيين العزل .
‎وأضافت أن تلك الجريمة ما هي الا تأكيد علي اصرار نظام المؤتمر الوطني على الإستمرار في سياسة التطهير العرقي التي ظل يمارسها ضد أهل دارفور طوال الخمس عشرة سنة الماضية ، ما يؤكد عنصرية النظام و عدم أهليته لحكم البلاد.
‎وذكرت رابطة أبناء دارفور في بيانها أنها تحمل الامم المتحدة و مجلس الأمن مسؤولية إستمرار البشير و مليشياته في إرتكاب جرائم التطهير العرقي و جرائم الحرب في دارفور و ذلك بالتقاعس عن تنفيذ القرارات الأممية التي صدرت بشأن حماية المدنيين العزل في دارفور و أهمها القرار 1591 .
‎وأضافت إنها تطالب مجلس الأمن الدولي بتوسيع صلاحيات قوات اليوناميد و تزويدها بالمعدات اللازمة التي تمكنها من أداء مهامها المنوط بهاو المتمثّلة في حماية المدنين و حفظ السلام في دارفور.
‎وقتل 8 أشخاص يوم الأحد من هذا الأسبوع بالقرب من الجنينة بولاية غرب دارفور أثر هجوم نفذتها مليشيات علي مصلين داخل مسجد أزرني .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*