الرئيسية / أخبار / تصريح لمنسق الأمم المتحدة المقيم السودان حول قتل 6 من المدنيين من النازحين، من بينهم اثنين من الأطفال، في دارفور

تصريح لمنسق الأمم المتحدة المقيم السودان حول قتل 6 من المدنيين من النازحين، من بينهم اثنين من الأطفال، في دارفور

Sudan voices

تصريح لمنسق الأمم المتحدة المقيم السودان حول قتل 6 من المدنيين من النازحين، من بينهم اثنين من الأطفال، في دارفور

الخرطوم، 10 مايو 2016.

يدين المنسق المقيم ومنسق الشؤون الإنسانية في السودان، السيدة مارتا رويدس، ما ورد عن عملية اطلاق النار وقتل ستة مدنيين من بينهم اثنين من الأطفال على أيدي قبائل مسلحة محلية في سورتوني، بولاية شمال دارفور، بالقرب من موقع للناس الذين نزحوا مؤخراً من منطقة جبل مرة الجبلية التابعة لدارفور. وقد أجبرارتفاع وتيرة الأعمال العدائية بين القوات المسلحة السودانية، وجيش تحرير السودان- فصيل عبد الواحد في جبل مرة، والتي بدأت في وقتٍ مبكر عام 2016، عشرات الآلاف على الهروب من منازلهم إلى مناطق أخرى في إقليم دارفور، بما في ذلك سورتوني.

وقد وقعت حادثة قتل النازحين وجرح عدد غير مؤكد من الأفراد الآخرين، بما في ذلك أحد أفراد حفظ السلام ببعثة اليوناميد، بعد ورود تقارير عن ارتفاع حدة التوتر بين النازحين ورجال قبائل مسلحين حول التعدي على الماشية. ويعالج المصابون حالياً في عيادة طبية في سورتوني.

وقد ظلت عمليات الإغاثة في حالات الطوارئ لعشرات الآلاف من المدنيين النازحين من جبل مرة، وهي المنطقة التي تتمدد في ثلاثٍ من ولايات دارفور، متواصلة منذ شهر فبراير. ويوجد في سورتوني،33 من عمال الإغاثة السودانيين يتبعون لخمس منظمات وطنية ودولية، بما في ذلك من ادارة المياه والمرافق الصحية، والإصحاح البيئي الحكومية، وكذلك من منظمة أنهار للسلام والتنمية (منظمة غير حكومية وطنية)، حيث يباشرون عملية توفير الإغاثة في حالات الطوارئ والتي تشمل الغذاء، والمياه والمرافق الصحية، ومآوي الطوارئ، واللوازم المنزلية، والمكملات الغذائية لعلاج أولئك الذين يعانون من سوء التغذية، بما في ذلك الأطفال.

ويجاورموقع سورتوني للنازحين مقر بعثة اليوناميد في المنطقة. وقد ظلت بعثة اليوناميد تعمل في دارفور منذ عام 2007 ، وقد جرى تفويضها لحماية المدنيين، وتسهيل إيصال المساعدات الإنسانية التي تقدمها وكالات الأمم المتحدة ومنظمات الإغاثة الأخرى، وكذلك سلامة وأمن موظفي المساعدات الإنسانية. ويعتمد المجتمع الإنساني على بعثة اليوناميد لتوفير المرافقة للقوافل، بغرض توفير الإغاثة في حالات الطوارئ للناس المحتاجين في الوقت المناسب، وكذلك حماية المدنيين المتأثرين بالنزاع.

لمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بالسيدة/ سامانثا نيوبورت، رئيس إدارة الإعلام وقسم المعلومات، بمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في السودان (أوتشا) (newports@un.org / +249 912 174 454)

أو:

السيد/ شاكر يحيى الحسن، مكتب الاعلام، بمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في السودان (أوتشا) (elhassans@un.org / +249 912381206)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*