الرئيسية / أخبار / تشكيل حكومة الوحدة الوطنية الإنتقالية في جنوب السودان اليوم

تشكيل حكومة الوحدة الوطنية الإنتقالية في جنوب السودان اليوم

Sudan voices

وكالات / تماذج

قال أتينج ويك أتينج المتحدث باسم رئيس جنوب السودان سلفا كير،إنه يتوقع تشكيل حكومة الوحدة الوطنية الإنتقالية اليوم الخميس.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة دعا إلى تشكيل فوري لحكومة انتقالية عقب عودة رياك مشار، الذي أدى اليمين الدستورية كنائب أول للرئيس يوم الثلاثاء.

لكن قيل أمس أن النائب الأول لا يزال منهمك في مشاورات واسعة مع قيادات فصيله في الحركة الشعبية جناح المعارضة حول إختيار من سيشغلون المناصب الوزارية المخصصة له.

وقال أتينج ويك، السكرتير الصحفي في مكتب الرئيس، لراديو تمازج أمس، إن الحكومة الجديدة سيتم تشكيلها اليوم الخميس،مبيناً أن الإتفاق دخل حيز التنفيذ الفعلي بعودة رياك مشار إلى جوبا.

موضحاً أن النائب الأول للرئيس الدكتور رياك مشار كان في مشاورات حول قيادة الوزارات العشر التي يجب أن يتم ترشيح أعضاء الحركة الشعبية جناح المعارضة فيها، مرجحاً تقديم النائب الأول لقائمة وزرائه للرئيس.

ورداً على سؤال ما إذا كانت الحركة الشعبية المعتقلين السابقين والحكومة بجانب الأحزاب الأخرى قد أعدت ترشيحاتها للتعيينات الوزارية،قال أتينج إن “قائمة الحكومة جاهزة،والأطراف الأخرى مستعدة، بينما تبقت قائمة المعارضة المسلحة”.

وكشف أن أداء القسم للحكومة الإنتقالية سيكون يوم غداً الجمعة إذا تم بالفعل إعلان تشكيل الحكومة الجديدة اليوم الخميس.مضيفاً أن مجلس وزراء حكومة الوحدة الوطنية بقيادة رئيس الجمهورية سلفاكير سيعقد أول اجتماع له يوم غداً الجمعة.

من جانبه، أكد المتحدث باسم الحركة الشعبية في المعارضة وليم إيزيكيل في تصريحات لآي راديو أمس،أن الحكومة الجديدة ستشكل اليوم.

ويخصص اتفاق السلام الموقع في أغسطس العام الماضي 16 وزارة للحكومة الحالية بقيادة الرئيس كير و 10 للحركة الشعبية في المعارضة بقيادة رياك مشار، وإثنين لفصيل المعتقلين السابقين بقيادة دينق الور وإثنين للأحزاب السياسية الأخرى.

مشار يطمئن النازحين

وفي سياق منفصل دعا السيد رياك مشار النائب الأول لرئيس جنوب السودان، النازحين بمخيمات الأمم المتحدة للبقاء داخل المخيمات و إعطاء فرصة لحكومة الوحدة الوطنية لمعالجة قضية النازحين و اللاجئين وترتيب مسألة العودة إلى ديارهم.

وفي حديثه لعدد من المواطنين بحي جبل فور قدومه إلى جوبا وأداء اليمين الدستورية كنائب أول للرئيس، دعا رياك مشار النازحين بإعطاء فرصة لحكومة الوحدة الوطنية لمعالجة أوضاع النازحين واللاجئين الجنوبيين بدول الجوار، و تهيئة الأوضاع لهم حتى يتمكنوا من العودة بصورة سليمة.

هذا من جانبه قال رئيس بعثات قوات حفظ السلام بالأمم التحدة في نيويورك، هارفي لادسوس، إن عودة رياك مشار يجب أن تفتح صفحة جديدة للدولة الوليدة، وتسمح بالعملية الإنتقالية الحقيقية.

وفي حديث أمام مجلس الأمن في نيويورك الثلاثاء، دعا لادسوس المجلس بضرورة إرسال رسالة قوية للطرفين في كل من الحكومة و المعارضة بجنوب السودان، للسماح للبعثة بالقيام بعملها بشكل كامل و حرية تامة دون أي قيود.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*