الرئيسية / أخبار / من جبال النوبة لجبال الانقسنا الجيش الشعبي …معارك الجبال العالية …!

من جبال النوبة لجبال الانقسنا الجيش الشعبي …معارك الجبال العالية …!

Sudan voices
خاص: سودانفويسس

على امتداد الارض المتسعة من ولاية جنوب كردفان الى ولاية النيل الازرق مايزال مقاتلي الجيش الشعبي يمسكون ببنادقهم متذكرين كلمات الامين العام للحركة الشعبية لتحرير السودان ياسر عرمان بان “الحركة والجيش الشعبي ولد ليبقى ” وهم يدافعون ان ارضهم واهلهم ضد هجمات قوات الحكومة السودانية المستمرة برا وجوا .

طوال السنوات الماضية كلما حل الصيف كانت الحكومة السودانية ورئيسها عمر البشير –المطلوب للمحكمة الجنائية الدولية بتهم ارتكاب جرائم حرب باقليم دارفور- يعلن ان هذا الصيف سيكون حاسما ولكن كان جنود الجيش الشعبي يقفون هنالك في جبال النوبة والنيل الازرق بالمرصاد يكسرون احلامه في كليقو وفي محور تقلي ومحور الكواليب ومحور شرق كادقلي والمنطقة الجنوبية الشرقية محور كاو- ويرني ، ليعود جنود المؤتمر الوطني لثكانتهم هروبا او يسقطون قتلى في ارض المعركة دون ان ينالوا مرادهم ويزداد الجيش الشعبي تسليحا من تلك المعارك .

معركة كليقو

وبالامس كانت المعارك هنالك في جبال الانقسنا بولاية النيل الازرق حيث جهز النظام السوداني جنوده في اكبر متحرك عسكري للسيطرة على منطقة كليقو ولكن كان مقاتلي الحركة الشعبية لتحرير السودان- شمال ، الجبهة الثانية النيل الازرق/ جاهزين وتم بحسب الناطق باسم الحركة أرنو نقوتلو لودى صد هجوم لواحدة من اكبر متحركات النظام السوداني في معركة استمرت لاكثرمن 11 ساعة وبحسب البيان فان المعارك دارت بالقرب من جبل كليقو واستمرت لاكثر من 11 ساعة من الساعة 6:30 ص حتى الساعة 5:00 مساء امس السبت .

وقال الجيش الشعبي انه كبد قوات النظام السوداني خسائر كبيرة فى الارواح والعتاد العسكرى وتم تشتيت القوات المهاجمة واضاف لودي بان ” الجيش الشعبى يتمتع بمعنويات قتالية عالية ومصمم على تجريع قوات ومليشيات نظام الابادة والتطهير العرقى هزائم تلو الاخرى ومواصلة دعم نضال الشعب السودانى فى قضاياه العادلة”.
الناطق باسم الحركة قال ان خسائر القوات الحكومية في هذه المعركة وصل لـ200 قتيل فى ارض المعركة من بينهم قائد المتحرك برتبة عميد، وضابط برتبة رائد، واحد ملازم اول و اثنين ملازم ثانى كما تم تدمير دبابة وتسعة عربة لاندكروزر كما تم الاستيلاء على سبعة مدفع P.K.M، ثلاثة مدفع RPG-7. 24 سلاح كلاشنكوف. واحد عربة محملة بالمؤن والاسلحة.
فيما احتسبت قوات الجيش الشعبي قتيل واحد وجرح اثنين من مقاتليها .

معارك الجبال
وفي جبال النوبة واصل مقاتلي الجيش الشعبي صمودهم في صد العديد من الهجمات التي تقوم بها قوات النظام السوداني طوال الاسبوعيين الماضيين حيث قال رئيس هيئة اركان الجيش الشعبي اللواء جقود مكوار ان الجيش الشعبي تعهد بصد هجمات القوات الحكومية على المدنيين في المنطقتين وافشال حملتها الصيفية وقال مكوار خلال مخاطبته حفل تخرج دورة ضباط الصف التي أقيمت في الجبهة الأولى جبال النوبة/جنوب كردفان بإسم الشهيد (آدم دندق) يوم 15 فبراير 2016م ان قوات الجيش الشعبي في الجبهة الأولي والثانية قد قامت وعلى مدي الأسبوعين المنصرمين بأعمال بطولية تمثلت في تصديها لمتحركات قوات النظام، ففي بلدة كيلقو بالنيل الأزرق أفشلت قواتنا مخططات قوات النظام لإحتلالها للمرة ال(18)، وأيضا تصدت قواتنا في الجبهة الأولي لعدة متحركات شملت محاور متعددة من المنطقة الغربية في محور سلارا والمنطقة الشرقية محور تقلي ومحور الكواليب ومحور شرق كادقلي والمنطقة الجنوبيةkb الشرقية محور كاو- ويرني، وأضاف قائلاً كبدنا قوات النظام خسائر فادحة في الأوراح حيث قتل في أرض المعارك أكثر من 109 من قوات النظام في الجبهتين وتم تدمير دبابة واكثر من عشرة عربات والإستيلاء على عدد من الأسلحة والزخائر المتنوعة. وتعهد اللواء جقود بمواصلة النضال من أجل أحداث التغيير، وقال في حديثه إن البشير ” أمر جيشه بحسم التمرد (كما قال) في المنطقتين”، نقول له سوف نفشل هذا الهجوم كما أفشلنا الهجمات السابقة وسوف نتصدى له. وأدان مكوار هجمات النظام على المدنيين في جبل مرة ودعا قوات اليوناميد للأطلاع بدورها في حماية المدنيين من إنتهاكات قوات النظام ومليشياتها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*