الرئيسية / أخبار / في ورشة مركز الايام حول العدالة الاجتماعية والحكم المحلي خبراء..يطالبون بالعودة للاقاليم الستة

في ورشة مركز الايام حول العدالة الاجتماعية والحكم المحلي خبراء..يطالبون بالعودة للاقاليم الستة

Sudan voices
الخرطوم:حسين سعد
شددت ورشة تعزيز العدالة الاجتماعية والسلام في السودان التي نظمها مركز الايام للدراسات والتنمية بالتعاون مع منظمة فريدريش ايربت امس بقاعة الدراسات الانمائية بجامعة الخرطوم شددت علي ضرورة مواجهة التدمير المتعمد للحكم المحلي بخطة جديدة وطالبت بالعودة لنظام الاقاليم الستة السابق،وقال رئيس مجلس صحيفة الأيام ورئيس التحرير الأستاذ محجوب محمد صالح في قال إن الحكم المحلي غائب وغير مفعل بالرغم من النص عليه في الدستور واضاف هذا الإهمال أحدث خللا كبيرا في إدارة الدولة وانتهت حقوق المواطنين في إدارة شؤونهم المحلية ولفت الي أهمية الحكم المحلي ودعا صالح الي تضمين نصوص في صناعة الدستور القادم تعيد للحكم المحلي فاعليته وشخصيته وأشار محجوب الي ترهل مستويات الحكم المحلي وضرب مثلا لزيادة محليات دارفور التي بلغت 59 محلية وخمس ولايات وشدد محجوب علي ضرورة مواجهة التدمير المتعمد للحكم المحلي بخطة جديدة وذلك من خلال نص واضح في الدستور،وملزم للسلطات الولائية يكرر في دساتير الولايات بطريقة لا لبس فيها ولا غموض وقال صالح إن التنظيم الأمثل لتوطين اللامركزية في السودان هو تقسيمه فيدرالياً الي أقاليم كبيرة ذات جدوي اقتصادية واجتماعية وادارية.ونبه محجوب الي ان الجانب الذي يجب التوسع فيه تحت الظروف الحالية هو الجانب الاستثماري علي المستوي القاعدي وتابع(هذا نشاط مغيب تماما الان ولم يكن يمارس من قبل بصورة جادة او متوسعة ولكن الحاجة له كبيرة الان لزيادة موارد المحليات) ودعا المحليات لخلق شراكات جديدة مع منظمات المجتمع المدني ومع القطاع الخاص العامل في المنطقة لتسهيل عمله وحثع علي تحمل مسئولياته الاجتماعية وأشار رئيس مركز الايام الي وجود توجه عالمي خاص بان تبتدر اجهزة الحكم المحلي المزيد من الانشطة وان تصمم انتخابات بطريقة تضمن تمثيل الاقليات والمهمشين وتضم (كوتة) في مجالسها للنساء الذين هم الاقدر علي التعبير عن الاحتياجات ومتطلبات الحياة اليومية في المجتمعات الحضرية والريفية بجانب الاهتمام بحقوق الانسان) من جهته حكي وزير التعاون الدولي الاسبق يوسف تكنة تجربته بالحكم المحلي عندما كان موظفاً في السبعينات بدارفور ولفت تكنة الي وجود عدالة ومساواة في الحكم المحلي سابقاً وقال ان الجهاز التنفيذي كان ملزماً بتنفيذ الخدمات المختلفة التي تمت إجازتها واشار الي نزاهة وانضباط قيادات الحكم المحلي في السابق واضاف اليوم هناك (خمج) وتلاعب في المال العام وفي الاثناء قال الدكتور عبد الرحيم بلال في ورقته العدالة الاجتماعية والحكم المحلي ان قوانين الحكم المحلي في الحقب المختلفة بلغت (19) ممايدل علي الربكة وعدم الاستقرار واصفً الحكم المحلي بالماعون التنظيمي للمجتمعات المحلية وقال بلال ان المجتمعات المحلية ضحية للجبابات ومصدرا لثرواتالنخب السياسية ولفت الي ان اهمال الريف ادي للنزو للعاصمة بجانب تنامي الحركات المطللبية والاحتجاجات ثم الحركات المسلحة في الاطراف ضد النخب السياسية في المركز

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*