الرئيسية / أخبار / الاستخبارات العسكرية تعذب المعتقل الصادق ادم حسن حتي الموت

الاستخبارات العسكرية تعذب المعتقل الصادق ادم حسن حتي الموت

الكرمك : سلمون عثمان
أكدت مصادر مقربة في الحكومة السودانية وفاة المعتقل الصادق آدم الحسن (40 عام) المعتقل في منطقة ديم سعد محلية قيسان بالنيل الأزرق يوم امس 8 مايو 2014م، نتيجة للتعذيب المستمر من قبل الإستخبارات العسكرية، وكانت السلطات قد أعتقلت الصادق آدم الحسن ومعه ثلاثة آخرون هم عبد الرحمن محمد ناصر ، يوسف جمعة سعيد ، الضو أبونا ناصر في يوم 3 مايو 2014م، بتهمة الإتصالات مع الحركة الشعبية. هذا ولم يعرف مصير الأخرون حتى الأن.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*