الرئيسية / أخبار / المحكمة القومية تؤيد قرار محكمة سنجة في قضية معتقلي الحركة الشعبية شمال

المحكمة القومية تؤيد قرار محكمة سنجة في قضية معتقلي الحركة الشعبية شمال

Sudan voices
الخرطوم:حسين سعد
أيدت دائرة المراجعة بالمحكمة القومية العليا الحكم الصادرمن محكمة اول درجة – محكمة الجنايات الخاصه بسنجه بإعدام من الله حسين هدي ، تعزيرا وبالسجن المؤبد لعدد 46 آخرين ،وكانت محكمة أول درجه قد أصدرت حكما بالإعدام، بحق 17 آخرين تمت محاكمتهم غيابيا ابرزهم رئيس الحركة الشعبية شمال ورئيس الجبهة الثورية الفريق مالك عقار، والامين العام للحركة الشعبية ياسرعرمان ، وزايد عيسي زايد واحمد العمدة،وقال المحامي التجاني حسن رئيس هيئة الدفاع عن معتقلي الحركة الشعبية شمال الذين إعتقلتهم السلطات عقب تفجر الأحداث التي شهدتها ولاية النيل الأزرق في سبتمبر من العام 2011م قال انهم إستلموا الخميس الماضي قرارا من المحكمه القوميه العليا – ردا علي طلب المراجعه الذي تقدموا به للمحكمة نيابة عن(من الله حسين واخرون في قضية احداث النيل الازرق) وأوضح حسن في حديثه مع الايام أمس ان دائرة المراجعة أيدت الحكم الصادرمن محكمة أول درجة – محكمة الجنايات الخاصه بسنجه بإعدام من الله حسين هدي ، تعزيرا وبالسجن المؤبد لعدد 46 آخرين ، كانت ، محكمة اول درجه قد حكمت أيضا بالإعدام، علي 17 آخرين تمت محاكمتهم غيابيا وأوضح حسن ان هيئة الدفاع ستعقد إجتماعا خاص لها للنظر في الخطوه المقبله.الجدير بالذكر ان محكمة الإستئناف الخاصه بسنجه كانت قد اصدرت حكما لها في الإستئناف الذي دفعت به هيئة الدفاع في وقت سابق،وأيدت محكمة الاستئناف الحكم الذي أصدرته محكمة الجنائيات الخاصة بمدينة سنجة بولاية سناربرئاسة القاضي عبدالمنعم يونس ،وعدلت فيه جزئيا حيث جاء نص القرار كالأتي :أيدت المحكمة حكم محكمة الموضوع الخاص بشطب التهمه في مواجهة من أفرج عنهم،ومصادرة الأموال لصالح الدولة ماعدا العربه نمرة 347 والمنزل رقم 26 مربع 24 – حي الرياض -الدمازين . الخاصين ب (لينا مالك عقار).وأيدت ذات المحكمة في حكمها ايضا قرار المحكمة السابق بشأن الحكم باللجوء للطريق المدني فى شأن من يطالب بالتعويض والحكم الغيابي الصادر فى مواجهة مالك عقار وآخرين علي أن يودع الحكم بكافة الموانئ البريه والبحريه والجويه بالسودان .كما أيدت الحكم بالمؤبد علي المدانين من المتهم الثاني وحتي المتهم السابع والاربعيين فضلا عن تأييدها للحكم الغيابي الصادر في مواجهة رئيس الحركة الشعبية شمال بولاية النيل الازرق زايد عيسي زايد . يذكر ان أن المحكوم عليهم في كل البلاغات يبلغ عددهم حوالي (52) وان عدد المفرج عنهم في كل البلاغات يبلغ عددهم (69)جميعهم قد قضوا بالحبس فترات متفاوتة. الجدير بالذكر ان الذين تمت محاكمتهم في بلاغات منفصلة بالسجن المؤبد هم:موسي جاه الله والسر الزاكي وعبد الله الزين رجب وتم الحكم بالاعدام بحق كل من :صدام عباس جون وعلي ادريس بينما تم ترحيل نبيل طه عامر والحاقة بمؤسسة الهدي الاصلاحية لانه لم يبلغ سن 18 سنة،والذين تمت محاكمتهم حضوريا والحكم في مواجهتهم بالاعدام والمؤبد وهم:من الله حسين الحكم بالاعدام وقبايل اسماعيل محمد ودوك اول دوك وعبد القادر البدري وتعبان قرنق نيبال واتيم اتيم وعادل دفع الله تاي الله وعائد فضل احمد وقرشي الشاذلي ومحجوب فيس بندرومنصور التوم عبد الله وحيدر ميرغني طلحة وادم ادريس جراد وعادل دفع الله وجمعة رمضان ادم وفريد محمد احمد ناصر وحماد موسي وموسي بنبر عامر داوؤد والنور عبد الله عمر وعبد العزيز ابراهيم محمد واتوك النور والهادي عبد الله فضل المولي وسليمان بلال توكا والسر بطرس وابراهيم عبد الله ككي ورجب ملكال وابراهيم علي ابراهيم وبرير علي الريح برير وجاسكون قريدجاك وجمعة بله جبريل قسم الله وفارس قرشي موسي وكمال خير السيد جابر سبت وفليب زكريا وسبت عجيب وطه فتح الله فطر ومحمد ادم رجب مرسال ومحمد ابراهيم عبد الرحمن وعزالدين حامد صالح ومحمد خير البيه ورمضان فضل المولي ورمضان احمد يس ومحمد حسن كافي كندة وحسن عبد الباي اوشي وحمد يوسف ارباب وكروم عوض بعشوم جاموس وابوزيد اثنين عبد اللهوعبد الشافي قسوما عبد الشافي.اما الذين تمت محاكمتهم غيابيا وصدرت في مواجهتهم احكام بالاعدام شنقا حتي موت تعزيرا هم :مالك عقار وياسر عرمان وعلي بندر وزايد عيسي زايد ومامون حماد واحمد العمدة والجندي سليمان ومحمد يوسف بابكر وجوزيف تكا والسماني عقار وعبد الله ابراهيم عباس والطيب عبد الرحمن ومحمد شعبان وجيمس توت وعبيد ابو شوتال وفرج الله حامد وصمويل جوك وحمد يوسف ابوقناية.وكانت الهيئة السودانية للدفاع عن الحقوق والحريات قد كلفت وفداً قانونياً للدفاع عن معتقلي الحركة الشعبية بالنيل الازرق برئاسة رئيس اللجنة القانونية بالهيئة الاستاذ التجاني حسن وعضوية كل من الاستاذ معاذ محمد احمد والاستاذ حمزة خالد والاستاذ طه موسي الشايب والاستاذ سيد احمد مضوي والاستاذ فتحي خميس والاستاذه إسلام،وزارت الهيئة نحو 33 مرة الي مدن سنجة والدماذين والرصيرص وسنار والدندر اثناء التحريات والمحاكمات فضلا الحضور اللافت للوفد الرفيع المستوي من محامي جبال النوبة منهم المحامي عوض باشا والاستاذ المحامي الراحل عبد الله ودعجيب والاستاذ عبد العزيز دينار وبلال اسماعيل وسعيد سودان والاستاذ عبد المنعم بلال .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*