الرئيسية / أخبار / تصريح صحفي يؤكد عدم جدية الحكومة فى مفاوضات أديس أبابا

تصريح صحفي يؤكد عدم جدية الحكومة فى مفاوضات أديس أبابا

Sudan voices

بسم الله الرحمن الرحيم
تصريح يؤكد عدم جدية الحكومة فى مفاوضات أديس أبابا
الدكتور أمين حسن عمر لايملك موقعاً دستورياً ، سياسياً كان أم تنفيذى، يؤهله للإضطلاع بعبء هذه المهمة.
فى تصريحٍ له لوسائل الإعلام، قال الناطق الرسمى بإسم الوفد المشترك، متوكل محمد موسى ، أن واحدة من أهم أسباب تعثر بدء المفاوضات بين حركتى تحرير السودان “مناوى” والعدالة والمساواة من جانب والحكومة السودانية من جانب آخر، هو أن الحكومة لم تُبد الجدية الكافية من أجل إنجاح المفاوضات، ويبدو أن حضورها إلى أديس أبابا كان مجرد محاولة لخداع المجتمع الدولى وتضليله بأنها تستجيب لدعواته المتكررة بالتفاوض مع الحركات المسلحة وإحلال السلام فى الأقليم المنكوب بالحرب، وذلك بعكس الحركتين اللتين جاءتا إلى أديس أبابا بوفدين على مستوىً عالى من التمثيل يدعمهما رئيسا الحركتين بالوجود شبه الدائم فى مقر التفاوض المزمع عقده.
ويتجلى عدم جدية الحكومة فى إرسال وفد لا يملك أى تفويض وصلاحيات من أجل حل الأزمة، بل إن الدكتور أمين حسن عمر الآن لايتمع بأى وضع دستورى، تنفيذياً كان أم سياسى، يُمكنه من إتخاذ قرارٍ يستهدف دفع المفاوضات نحو النجاح.
نحن فى الحركتين نحمل الحكومة المسئولية الكاملة فى إخفاق منبر أديس أبابا وفشل المفاوضات المرتقبة. فمنذ أن بدءنا فى يوم 23/11/2014م العمليات الإجرائية الأولية توطئةً للدخول فى مفاوضات جادة لم نُغادر هذه المحطة بسبب تعنت ومراوغة الحكومة ووفدها الذى لا يملك التفويض.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*